• ×

06:15 صباحًا , الأربعاء 6 شوال 1439 / 20 يونيو 2018

مـخــرجــات محـافـظة " عـنيـزة " للــوطـن

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
اللجنة الاعلامية
محافظة عنيزة "باريس نجد" :
محافظة عنيزة أطلق عليها لقب "باريس نجد " المؤرخ والأديب اللبناني"أمين الريحاني"عندما زارها عام 1922
وأجتمع مع أهلها وأُعجب بعاداتهم وطيبتهم ، وشاهد بعض معالمها ومناظرها الخلابة .
محافظة عنيزة هي منطقة تاريخية اكتسبت أهميتها منذ القدم بسبب موقعها الجغرافي المميز ، كونها تقع في الجزء الشمالي الأوسط من هضبة نجد إلى الجنوب من مجرى وادي الرمة ، وتحيط بها كثبان رملية من الشمال والغرب تسمى "رمال الغميس" بينما يقع إلى الجنوب منها رمال وغابات "الغضا "في منطقة الشقيقة. وعنيزة من أقدم مدن منطقة القصيم ، وهي روضة المزارع والبساتين ، وتمتاز محافظة عنيزة بوفرة المياه وصفاء التربه .
كانت عنيزة موردا مائيا هاما، في طريق الحاج العراقي والتجار وعابري الصحراء في الجزيرة العربية. وفي عام
494هـ عاد الاستيطان البشري إلى مدينة عنيزة ، فأصبحت عنيزة معروفة ومركزا حضاريا في قلب الصحراء .

سعادة الـمحافظ الأستاذ/عبدالرحمن السليم:
سعادة محافظ " عنيزة " الأستاذ : عبدالرحمن بن أبراهيم السليم الرجل الشهم،*المتواضع ، إنسان
إداري صارم وفذ ، لا أقول هذا من باب*المجاملة،
بل هي الحقيقة*والشهادة*التي أعطاها فيه كل من
التقى به .
كان لي شرف الألتقاء معه والسلام عليه ، أثناء فعاليات مهرجان " الوان الربيع " أعجبني تواضعه وحلمه
فرأيت رجلاً يفشي السلام تعلو محياه تلك الابتسامة المشرقة والمعبرة ، وبنفس الوقت تُدرك أن المهمات في تقديره أعمال يجب*الانتهاء منها في حينها، وكان سعادته بجوله تفقديه للمهرجان ، يرافقه أهم رجال ومسؤولي المحافظة لمتابعة وتنفيذ " التعليمات " كلاً فيما يخصه
وكانت الجولة بوقت متأخر من النهار وكأنه بهذا التوقيت
يوصل رسالة للعاملين على المهرجان ،، مفادها
" أن تراكم*الأعمال على الموظف " تجعل نهاره يأخذ من ليله، وأُسرته تضطر أن تتنازل عن حقها بوجوده ..*
هؤلاء هم الرجال الذين*تنهض بهم الأمم.. ألا تستحق هذه الشخصية الوطنية الفذة الإشادة والشكر لما يقدمه للمحافظة وأهلها وزوار المهرجان القادمين من خارج محافظة " عنيزة " نسأل الله سبحانه أن يعينه
ويوفقه*ليواصل عطاءه*لأمته*، وله منا كل التقدير والاحترام.

مخرجات " عنيزة " للوطن من علماء الدين :
في هذا الجانب تحديداً ، قدمت محافظة عنيزة للوطن الكثير من العلماء والقضاة ، ورجال الدين ممن خدموا بلادهم في مناصب عديدة .
منهم الشيخ : عبد العزيز محمد السناني تنقل بطلب العلم وتوفي عام 1327هـ .
والشيخ : صالح عثمان القاضي من أشهر علماء عصره تولى إمامة المسجد الجامع في عنيزه ، وتولى قضاء عنيزه توفي عام 1351هـ.
والشيخ : محمد التركي الذي تنقل في طلب العلم والتجاره وعمل مدرس في المسجد النبوي بالمدينة المنورة .
والشيخ : محمد المانع الذي خرج لطلب العلم في بلاد الشام والعراق والخليج ، وعمل هناك ، وقام بالتدريس فيها.
والشيخ : سليمان الصنيع أحد كبار علماء نجد وعُين في مجلس الشورى .
والشيخ : عيسى العكاس عينه الملك : عبد العزيز
"قاضي للأحساء" وكان لا يقبل أحد للقضاء إلا طلابه .
والشيخ : القرعاوي من العلماء المشهورين برع في
" الحديث " وتنقل في طلب العلم بين عدة بلاد كالهند وقطر وغيرها.
كذلك الشيخ : الصالحي درّس الكثير من طلبة العلم ، أسند إليه الشيخ :عبدالرحمن السعدي تدريس صغار طلبة العلم مثل الشيخ : محمد بن عثيمين رحمه الله .
كذلك الشيخ : محمد الحركان أول وزير عدل سعودي بالمملكة،كما يعتبر مؤسس المناهج الدينية للجامعات، ورئيس أول حوار إسلامي مسيحي ، كما صدر مرسوم ملكي بتعيينه وزيراً للعدل ليكون :
" أول وزير للعدل في المملكة العربية السعودية "
وتولى منصب الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي .
كذلك الشيخ :السعدي من أشهر علماء الجزيرة العربية والشيخ : محمد بن عثيمين أحد أشهر علماء العالم الإسلامي ، يعتبر مرجعاً فقهياً لكثير من طلاب العلم الذين أخذوا بالتوافد عليه من جميع بلاد العالم .
والشيخ : عبد الله العقيل من أشهر العلماء في عصره ، لُقب بشيخ الحنابلة.
والقاضي الشيخ/ محمد المطوع وغيرهم الكثير ..

مخرجات " عنيزة " من رجال التعليم:
استاذ الجيل: صالح بن ناصر الصالح مؤسس التعليم الحديث في نجد ، بعد عدة سنوات قضاها مدرساً خارج الوطن، عاد إلى مسقط راسه عنيزة في بدايةالخمسينات الهجريه واسس مدرسته الرائده.
كذلك الدكتور : علي بن عبد الله الدفاع بروفيسور رياضيات تخرج من جامعة
‏eabody College of Vanderbilt University بأمريكا وحصل على شهادة الدكتوراه منها عمل في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن.
كذلك الدكتور : عبد العزيز الخويطر من أشهر رجالات الدولة من أبناء عنيزة ، تقلد منصب وزير المعارف لفترة من الزمن .
والأستاذ : حمد بن عبد الله القاضي، عضو مجلس الشورى ورئيس التحريرالسابق لمجلة العربية.
والشيخ : إبراهيم السويل ، من رجالات الدبلوماسيه السعودية ، تقلد منصب وزير الخارجية السعودية .
السفير : محمد الشبيلي من أشهر السفراء السعوديين وكان من أقدر رجالات السلك الدبلوماسي السعودي خدم في عدة بلدان وأمضى فترة غير قصيره كسفير للمملكه في الهند.
والدكتور : علي المحمد العباد تقلد منصب مدير عام الأمن في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث ، تم تعيينه في وزارة الخارجية وعمل في سفارات المملكة في مصر وأمريكا والأردن والمانيا.
والدكتور : عبد الرحمن الشبيلي عمل في بداياته في الإعلام وكان من أشهر المذعين السعوديين ، تم تعينه وكيل لوزارة التعليم العالي ورئيسا للجنة المعادلات ،
يعتبر من المؤسسيين الأوائل للنهضه الإعلاميه في المملكة.
والدكتور : علي بن حسن الحرابي عمل مدير تطوير مهارات وقدرات الملاحين بأكاديمية الأمير سلطان لعوم الطيران في الخطوط السعودية.
والأستاذ : إبراهيم العضيبي مدير عام العلاقات الدولية بوزارة المالية سابقا.
كذلك اللواء طيار ركن : داود بن يوسف السليم الملحق العسكري السعودي في بريطانيا وأيرلندا.
والدكتور : عبد العزيز الدخيَل عضو مجلس الشورى سابقا وعمل مديرا لجامعة الملك فهد للبترول والمعادن حاصل على الدكتوراه من جامعة أريزونا في الولايات المتحدة الإمريكية.
ومن أعلام عالم الأعمال والاقتصاديين ذوي الحضور القوي في الاقتصاد السعودي الذين ينتمون لمحافظة عنيزة ( الشيخ : وليد الجفالي ، عبد العزيز الحمدان ، خالد العليان ، محمد الصيخان ، الشيخ : عبد الرحمن الهويش ، وأخرين غيرهم ) .
والدكتور :عبدالله الصالح العثيمين ، ولد عام 1936م في عنيزة ، حصل على الدكتوراه من جامعة أدنبرا 1972.
عمل بمنصب الأمين العام لجائزة الملك فيصل العالمية, وعضو هيئة تحرير مجلة الدارة, ورسالة, وحوليات كلية الآداب بجامعة الكويت.
ومعالي الاستاذ : عبدالله العلي النعيم امين مدينة الرياض سابقاً .
البروفيسور : طارق الحبيب طبيب نفسي ، ولد في محافظة عنيزة ، حاصل على بكالوريوس الطب والجراحة من جامعة الملك سعود.

مخرجات " عنيزة " من رجال الأعمال:
رجال الأعمال: محمد بن إبراهيم السبيعي
رجل الأعمال الشيخ : فهيد بن لفاء العوني .
رجل الأعمال الاستاذ : عبدالله الزيد الفره .
رجل الأعمال الدكتور : عبدالرحمن ناصر الجابر .
رجل الأعمال الأستاذ : محمد ابراهيم المشحن.
رجل الأعمال الشيخ : فهد العبدالعزيز السعيد
رجل الأعمال الأستاذ : عبدالعزيز الحمدالصهيل
رجل الأعمال : عبدالله عبدالرحمن أبانمي
رجل الأعمال : إبراهيم بن عبدالرحمن السماعيل
رجل الاعمال الشيخ : طارق التميمي.
وغيرهم الكثير من رجال الأعمال في محافظة عنيزة ، لايتسع المجال لحصرهم جمعياً .

مخرجات " عنيزة " للوطن من الشعراء:
فيما يتعلق بالشعر والشعراء ، لايمكن أن يتم حصرهم جميعاً في هذة المادة الاعلامية ، فقد أفرزت محافظة عنيزة عدد كبير من الشعراء المعاصرين ، حتى أطلق عليها لقب " مدينة الشعر " منهم من تخصص في شعر الفصحى ، وآخرون أنتهجوا مجال الشعر الشعبي أو مايُعرف بشعر النظم أو النبطي ، ومنهم على سبيل المثال :
الشاعر : حمد بن عبدالرحمن المغيولي من فحول الشعراء المعاصرين ولد 1353هـ .
الشاعر : عبدالرحمن الإبراهيم الربيعي الخالدي، شاعر عنيزة الكبير ، شيخ الشعراء الشعبيين المعاصرين في مدينة عنيزة ومرجعها في الأدب الشعبي الحديث منه والقديم .
الشاعر : صالح الأحمد العبد الرحمن العثيمين، ولد في عنيزة ، صدر له ديوان باسم (شعاع الأمل) وهو لم يتجاوز الثامنة عشرة. تم تكريمه في مهرجان عنيزة الأول للثقافة والتراث عام 2007م. وفي تلك المناسبة أصدر المركز ديوان الشاعر (الشواطئ العطشى).
الشاعر الكبير : محمد بن عبدالله القاضي ، من أكثر شعراء النبط وأغزرهم إنتاجاً ، وأقواهم معنى شهد له الجميع وأشاد به نقاد الشعر النبطي على اعتبار أنه من الظواهر الفريدة بالشعر النبطي القليلة التكرار .
الشاعر : علي بن رشيد بن محمد الخياط، شاعر فحل وبطل شجاع من مدينة عنيزة، عرف بوطنيته وحماسته الشديدة للدفاع عن مدينة عنيزة.

مخرجات " عنيزة " للوطن في مجال الزراعة :
تطورت الزراعة في محافظة عنيزة وتغيرت جذرياً إلى الأحسن حيث تم استغلال كثير من الأراضي الصالحة للزراعة وتم استصلاح أراض أخرى لم تكن صالحة للزراعة من قبل ذلك ، بعد أن يسرت الدولة الحصول عليها بظهور توزيع الأراضي البور على المواطنين منذ عام 1388هـ .
كما قامت الحكومة بتهيئة الفرصة للمزارعين لتطوير مزارعهم بمنح القروض لتمويل شراء الآلات الزراعية مثل الحراثات ومكائن الضخ والحصادات ووسائل النقل وشبكات الري المحوري وغيرها، اضافة الى المساعدة في حفر الآبار وشراء الأسمدة الكيماوية واختيار البذرة المناسبة ومكافحة الحشرات والآفات.
وتتميز عنيزة بزراعة النخيل وتوجد أصناف عديدة منه وأكثره تميزاً ورواجاً (البرحي - والسكري) كما يتم زراعة القمح والذرة والفواكه والخضروات .
كما يوجد العديد من البيوت المحمية ومشاتل الفاكهة ومشروعات الثروة الحيوانية من دواجن وتسمين أغنام ولقد حظيت عنيزة بتوفر ثلاث دوائر حكومية كان لها دور في تطور الزراعة في عنيزة :
وهي مديرية الزراعة والمياه بعنيزة ، ومركز الأبحاث الزراعية بالقصيم ، ومكتب البنك الزراعي.

مخرجات " عنيزة " للوطن في مجال الـتجارة:
تشكل التجارة في عنيزة حالياً جزءاً مهماً من اقتصاد البلد وترتكز الحركة التجارية في عنيزة بسوقها التجاري الذي يقع وسط المدينة ، وتنتشر المحلات المتنوعة في كل حي وفي أغلب شوارع المدينة. ويقوم فرع وزارة التجارة بعنيزة الذي انشئ عام 1402هـ بالعديد من المهام التي ساهمت في تطوير النواحي التجارية. كما ساعد على تنشيط الحركة التجارية وجود فرع للغرفة التجارية بالقصيم ، والعديد من الفروع البنكية والمصرفية وغيرها من مؤسسات الدولة المساندة للنهوض بالمجال التجاري .

مخرجات " عنيزة " للوطن في مجال الصناعة :
في مجال الصناعة حرصت محافظة عنيزة على تلبية متطلبات الوطن لمواكبة ثورة التنمية الحديثة ، حيث تم إنشاء مصانع حديثة ومختلفة ، بالذات مايتعلق بمواد البناء بأنواعها وصناعة البلاستيك والمياه المعدنية.


مخرجات " عنيزة " للوطن في مجال السياحه :
تستحق محافظة عنيزة وبجدارة جميع الألقاب التي أطُلقت عليها ، ووصفها بمحافظة المهرجانات ، والسياحة ، نعم تستحق منا تقديم أجمل التهاني وأصدق الثناء والإطراء لها وللقائمين على تنظيم مهرجاناتها السنويه ، التي أبهرت الجميع ونالت
الإعجاب والإشادة ، وقد لفت الأنتباه قدرة اللجان المنظمة لهذة المهرجانات ، فقد تمكنت بإقتدار من تنظيم ( 17 مهرجاناً ) علي مدار العام بمحافظة عنيزه .
نالت المحافظه بسببه العديد من الجوائز والتكريم ، وهذا يعود لجهود وتميز وأبداع وأخلاص وحب أعضاء اللجنة المنظمة لمحافظتهم ، فلهم منا كل الشكر والتقدير من عاملين وموظفين ولجان ومتطوعين وغيرهم ، وبمتابعة وإشراف سعادة محافظ عنيزه الأستاذ : عبدالرحمن إبن أبراهيم السليم وحرصه الشديد وعمله الدؤوب على المتابعة المتواصله للمهرجانات والفعاليات المستمره علي مدار العام
وهي :
مهرجان التمور / مهرجان التسوق / مهرجان العيد/ مهرجان آرت سكوير / مهرجان الحرفيين / مهرجان رجعت الشتويه / مهرجان أرض النجوم / مهرجان الحنيني
مهرجان الشباب / مهرجان صيف عنيزة / مهرجان عنيزة الإنشادي / مهرجان الغضا / مهرجان المسوكف /مهرجان الوان الربيع / مهرجان الفلايح / مهرجان العوشزية / مهرجان اليوم الوطني / مهرجان عنيزة للتراث والثقافة ..


الدكتور : عبدالرحمن ناصر الجابر :
رجل الأعمال والعضو الفعال في مجلس أهالي محافظة عنيزة ،، رجل أسعدني منذ أول لقاء جمعني فيه ،، فهو صاحب الفضل بعد الله بزيارتي لمحافظة عنيزة والإطلاع على معالمها وزيارة مهرجاناتها ، وهو من شجعني على أصطحاب أبنائي معي لزيارة عنيزة مرة أخرى ، وكان أفضل مضيف ، وأكرم من قدمنا اليه .
الدكتور الخلوق عبدالرحمن الجابر أكن له الكثير من*الاحترام*و التقدير .
مثمناً ومقدراً حفيظته المعرفية*واستقامته النادرة، وعرف عنه دقته وصرامته وشجاعته في إبداء الرأي،
وهو ما أكسبه*احترام كل من عرفه*وحتى مبغضوه أن وجدوا ، والمُشرف أنه لم ينزاح عن إصراره قيد أنملة*
حيث بقي على مبادئه التي يؤمن بها .
لا*أعتقد أنها مغالاة مني بحق الدكتور عبدالرحمن الجابر ، لإن القاعدة الشرعية تقول:
" من لا يشكر الناس لا يشكر الله*" أقسم بالله لا أنطق في حقه الا حقيقة أنطباعي عنه ، فهو*شخصية فذة واعية مفعمة*بالإنسانية*والنبل و يملك فكرا عاليا.
ورجل نزيه يعامل الناس كلهم سواسية ، لايمكن أن تجد في قلبه العنصرية والحقد الطبقي ،
عندما يتحدَّث تشعر بتفاعله مع الحدث ، فيبتعد عن الكلمات البذيئه ، ويراعي مشاعر الناس المختلفة ، ويتكلم لهم بشفافية وصدق ووضوح ، يستحق منا أن نقول كلمة*الحق في هذا الرجل " الوفي " لدينه ووطنه ومجتمعه، وأطلب من الله سبحانه أن يعينه ويوفقه*
ليواصل عطاءه*لمجتمعه ومحافظته وبلدة ، وله مني كل التقدير والاحترام .

أسرة الجطيلي والديوانية الشهيرة في "عنيزة"
من الحسنات التي قدمها لي الدكتور : عبدالرحمن الجابر كذلك ، هو أصطحابي لزيارة معلميه ، من أسرة الجطيلي المحترمة ، وفاءً منه وتقديراً لهم ولمكانتهم المرموقه بين أهالي محافظة عنيزة ، وبهذة الزيارة المباركة زاد عدد أصدقائي المقربين ، ووجدت أولئك الرجال الأوفياء الذين حققوا*بجهدهم وحرصهم طموح المجتمع ، من أهالي " عنيزة " فأنجزوا ما وعدوا، وسعوا إلى حيث أرادوا.. فتحقق لهم الهدف ونالوا الغاية وحب المجتمع وتقديره هؤلاء الرجال لايريدون بأعمالهم جزاءً ولاشكوراً.
*فُطِروا على بذل الخير ، فوجدوا القبول والاحترام من أفراد المجتمع .
وبعد سماعي لبعضاً من إنجازاتهم ، حكمت بما لا يدع مجالا للشك بأن هذة الأسرة مجتمعة تُصنف تحت عنوان : مُخرجات "عنيزة " للوطن كأسرة كاملة:
فمنهم علماء ورجال دين ومعلمين وخطباء وغيره .
وعلى راسهم ، المعلم الفاضل والإمام والخطيب الشيخ : أبراهيم بن حمد الجطيلي ، كذلك المربي الفاضل والمعلم الأستاذ : علي بن حمد الجطيلي .
وغيرهم الكثير من أبناء هذة الأسرة الذي سخروا حياتهم في طلب العلم والمعرفة ليخدموا بلدهم بمختلف التخصصات .
وعلى الجانب الآخر من أسرة الجطيلي ،أفرزت هذة الأسرة سيدات في مناصب قيادية حكوميه ، واكبت متطلبات الدولة من خلال تأهيل المرأة والتأسيس لمرحلة وعي جديدة ، ومن بين سيدات هذة الأسرة الأستاذة : الجوهرة الجطيلي " مستشارة القيادة والادارة الإستراتيجية " بالإضافة لكونها إعلامية وكاتبة ومؤلفه .
وقد تميزت هذة الأسرة بصفة تُضاف الي ماسبق ذكره من أنجازات علمية ودينيه ، وهي صفة الكرم ، فتميزت هذة الأسرة بتوارث ( ديوانية الجطيلي ) الشهيرة داخل وخارج محافظة عنيزة ، هذة الديوانية التي عاصرت مراحل زمنية مختلفه أنتقلت بالتوارث أباً عن جد وأستمرت حتى الآن ، وهي ديوانية تستقبل زوارها من مختلف شرائح المجتمع في عنيزة والقادمين من خارجها

الي عراب السياحة الاستاذ: يوسف الوهيب
مجرد إقتراح بحكم التخصص :
استأذنكم جميعاً هنا لإقدم هذا " الإقتراح " الي الرائع والمبدع الأستاذ : يوسف الوهيب ، أمين عام لجنة التنمية السياحية في محافظة عنيزة .
مدينة المهرجانات والفعاليات السياحية المتعددة وعلى مدار العام .. أصبحت نموذجاً يحتذى به في النجاح السياحي ، وتنظيم المهرجانات المميزة والمتنوعه وبشكل مستمر لايتوقف .
لم تمنح اللجنة المنظمة للمهرجانات الفرصة أمام
" النقاد" وأغلقت أمامهم كل الهفوات التي ينتظرونها لتقديم نقداً بناءً أو غيره .
ولإعجابي الشديد ، وحبي ذو العهد الجديد ، لمحافظة عنيزة وسعادة محافظها وأهلها النشطاء والمتعاونين ومهرجاناتها التي أجبرتني بإصطحاب أبنائي لها .
فمن خلال حضوري بعضاً من المهرجانات المميزة ،، التي أفخر وأتباهى بها ،، أمام أعين دول أقليمية وعالمية ،، كونها تضاهي بل تتجاوز معظم المهرجانات التي تقيمها تلك الدول صاحبة التخصص السياحي ،، والتي أيقنت بعدم منافستها في هذا الجانب .
أقترح أخي يوسف " عراب السياحة " بل أتمنى ، أن تكون التغطية الأعلامية المصاحبة لهذة المهرجانات ، بشكل " أقوى / وأوسع / وأثقل / وأشمل " من ماهي عليه حالياً !!
فما تبذلونه من "جهود ثقيلة" خلال " مدة طويلة " ومستمرة دون توقف ، كل ذلك يستحق أن يأخذ نصيب الأسد من التغطية الأعلامية ، بكافة وسائلها الحديثة ، ودفع ثمن ذلك مهما بلغت تكلفته المالية ، فمردودة المنتظر أضعاف ماتم أنفاقه " أذا حققت التغطية الأعلامية أهدافها ، عندما تتحول من "مادة أعلاميه " تنقل فعاليات المهرجان للمتلقي بمختلف المناطق الي " مادة أعلانية " و " دعائية " تغري وتجذب المشاهد الي حضورها .
جهودكم التي تبذلونها عزيزي الأستاذ : يوسف الوهيب تستحق تفعيل كافة المؤسسات الإعلامية التي تُعنى بمختلف أنواع المحتوى الإعلامي " السمعي / والمرئي /والمطبوع / والرقمي " وأن تُسخر لكم وتُجلب معها كوادر مدربه وقادرة على " المونتاج الفوري " للحدث أثناء عملية النقل المباشر .
نعم عملكم يستحق النقل الفضائي المباشر ، وما المانع بجلب قناة فضائية أو أكثر متخصصة لهذة المهرجانات ، ولديها كافة الإمكانيات المطلوبة من أحدث أنواع الكاميرات والأجهزة الأخراجية والصوتية والإضاءة والكادر المتخصص والمُدرب بشكل عالي ، ولديه القدرة الفنية لمواجه أي مشاكل عرضية .
وما المانع من وجود " أستوديو متنقل " يديرة عدة مذيعين بالداخل ، يرتبطون ويتواصلون بمراسلين لهم في الخارج ، ينقلون الفعاليات ويمكنهم أضافة بعضاً من الجوانب الجمالية من خلال مؤثرات وخلفيات معينه بحرفية وتحكم وقدرة وخبرة في ذلك .
ولا أجد مايمنع بأن يُفضل توفر مذيعين باللغة الإنجليزية
بأعتبار وجود جاليات متعددت الجنسيات في الداخل ، وطموحنا بأن يُشاهد نشاطنا في الخارج لغير الدول العربية .
وعلى الجانب الآخر ، يجب البحث عن شركات راعية للمهرجان ، بشرط أن تكون الشركة ذات إمكانية فعاله وقدرة عالية وتملك سمعه جيدة ، ولايفوتنا مطالبتها بأن تكون التغطية تستهدف المناطق التي نرغب في الوصول لها ، ومتابعة ذلك والتأكد منه .
أخيراً : أمنيتي بأن يُخصص جناح ثابت ودائم ، يُفعل مع كل بداية مهرجان ( يُعرض من خلاله " لوحات شرفيه " لإي شخصية تحقق إنجاز معين ) من أبناء وبنات محافظة عنيزة .


▪وقفة :
لكي لا أتهم بعد تقديم " الإقتراح " بأني مُقلد ، أو غير معني بـ الأمر ، أو أتحدث لهدف الإستعراض أو التنظير ، استأذكم في تقديم لمحات مختصرة عن طبيعة عملي وتخصصي الدراسي .
فـ مرحلة "البكالوريوس" حصلت عليها من كليلة الأعلام والاتصال في "جامعة الأمام محمد بن سعود الأسلامية" بالرياض ، بتخصص"صحافة وعلاقات عامة"

ألتحقت بعد ذلك في مرحلة الماجستير بـ"جامعة اليرموك" في المملكة الأردنية الهاشمية .
وقد وفقني الله سبحانه وحصلت عـ"إنجاز بأسم الوطن"
وهو "أول طالب عربي سعودي يحصل على درجة الماجستير في الإعلام من الجامعات الحكومية الأردنية " وكُرمت من الملحقية السعودية بالإردن على هذا الإنجاز.
وحالياً أدرس الدكتوراةبجامعة بوترا الماليزيه "يو بي إم"
‏(UPM) : University Putra Malaysia والتي تأسست عام 1931م وهي من اكبر الجامعات في ماليزيا واقدمها، تعتبر أفضل جامعه "حكومية بحثيه" في ماليزيا، وصنفت من بين أفضل جامعات العالم عام "2014 م " بواسطة QS [2] .
بتخصص " الفلسفة والاتصال الجماهيري " والتخصص الدقيق هو " العلاقات العامة " .
حالياً في طور أعداد الرسالة ، وعلى بُعد عدة أشهر من مناقشتها بإذن الله تعالى ..
ألتحقت بالعمل بعد مرحلة البكالوريوس ، في أحد القطاعات الصحية التابعة للخدمات الطبية للقوات المسلحة ، بمنصب" مدير إدارة العلاقات العامة والتوجية المعنوي " لمدة تجاوزت ال16 عاماً .
مبارك عليكم الشهر الفضيل
وكل عام وأنتم بخير .....

أ/ عبدالله العياط الخمشي.
طالب الدكتوراة فـ "الفلسفة والإتصال الجماهيري"
جامعة "بوترا الماليزية" كوالالمبور .

image

مع الدكتور : عبدالرحمن الجابر ، في مهرجان " الوان الربيع " بمحافظة عنيزة
image
أثناء زيارة " ديوانية الجطيلي " الشهيرة بمحافظة عنيزة .
اللجنة الاعلامية