• ×

06:25 صباحًا , الأربعاء 6 شوال 1439 / 20 يونيو 2018

سوري يدوس صورة بشار الأسد في دمشق ويترك هذه الرسالة

صحيفة اخبارية حفر الباطن - متابعات في خطوة أعادت التذكير، ببدايات الثورة السورية على نظام بشار الأسد، قام أحد السوريين، ولم يتم الكشف عن هويته بعد، بطرح صورة بشار الأسد، أرضاً، ثم الدوس بقدمه عليها، في إحدى جامعات العاصمة #دمشق.

وذكرت مواقع سورية معارضة نشرت صورتين للحادثة، إحداهما لصورة الأسد مرمية على الأرض، والثانية لقَدَم أحدهم وهو يدوس عليها، أن أجهزة أمن النظام السوري، تجهد بالبحث عن هذا "المندسّ" الذي يرجّح أنه أحد الطلاب الجامعيين المعارضين للنظام السوري.
image

وذكر أكثر من موقع سوري أن استخبارات الأسد تبحث عن من وصفته بـ"المندس" الذي داس صورة بشار الأسد، بقدمه، أول الشهر الجاري.

وقام داعسُ صورةِ الأسد، بترك رسالة مكتوبة بخط اليد، وباللغتين العربية والإنجليزية، مؤرخة بتاريخ 2 من الشهر الحالي، خاطب فيها من سمّاه "خالد الدمشقي" وتوجّه فيها بالكلام إلى "كل أحرار الثورة الشرفاء، من داخل كلية الإعلام في جامعة دمشق" كما ورد في الرسالة التي حيّت الثورة على الأسد بقولها: "عاشت الثورة السورية العظيمة، عاش الشعب السوري، عاشت سوريا حرة أبية".
image
وفيما لم يفصح داعس صورة الأسد عن نفسه، أشار معارضون إلى أنه "سوري حرّ" عبّر عن موقفه السياسي من نظام الأسد، رغم كل التطورات التي شهدتها البلاد، خاصة في إشارته إلى استمرار الثورة على النظام.

وكانت الثورة السورية على نظام الأسد، ومنذ اندلاعها عام 2011، شهدت مختلف أنواع التعبير السياسي المطالب بإسقاط النظام، من خلال تحطيم تماثيل بشار وأبيه حافظ، ومن خلال رفع صورهما من على الجدران والمباني، ثم إسقاطها أرضاً، ثم الدوس بالأقدام عليها.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
اخبارية حفر الباطن


القوالب التكميلية للأخبار