• ×

11:57 مساءً , الأحد 13 محرم 1440 / 23 سبتمبر 2018

بنهاية سبتمبر.. منع عبور أو ترانزيت الحاويات غير محكمة الغلق

صحيفة اخبارية حفر الباطن - متابعات قررت الهيئة العامة للجمارك منع العبور أو الترانزيت للإرساليات غير المحملة داخل حاويات محكمة الغلق، وذلك اعتبارا من نهاية أيلول (سبتمبر) الجاري.
وبحسب تعميم أحمد الحقباني محافظ الهيئة العامة للجمارك، للمنافذ الجمركية، فإنه سيتم استثناء البضائع التي يتعذر وضعها في حاويات أو التي تزيد أبعادها عن أطوال وحجم الحاوية، مثل بعض المعدات الثقيلة ولفات الحديد وغيرها.
وأبلغ جمرك البطحاء مكاتب التخليص الجمركي بأنه اعتبارا من الأحد الموافق 30 أيلول (سبتمبر) الجاري، سيتم منع عبور أي إرسالية ( عبور أو ترانزيت)، ليست محملة داخل حاويات محكمة الغلق.
وبحسب أنظمة الاستيراد والتصدير، ينظم بكل حمولة "المنافست" وسيلة النقل البرية بيان حمولة "منافست" يوقعه الناقل أو من يمثله متضمنا معلومات كافية عن وسيلة النقل وحمولتها وكافة البيانات الأخرى وفق الشروط التي يحددها المدير العام، وعلى ناقلي البضائع أو من يمثلهم تقديم بيان الحمولة "المنافست" إلى الدائرة الجمركية فور وصولهم إليها.
كما أن البضائع الواردة برا يجب إتمام إجراءاتها الجمركية في أول دائرة جمركية، ويجوز إحالتها لإحدى الدوائر الجمركية الداخلية في الحالات التي يراها المدير العام.
أما إذا كان بيان الحمولة "المنافست" عائدا لسفينة لا تقوم برحلات منتظمة أو ليس لها وكيل ملاحة في الميناء، أو كانت من المراكب الشراعية، فيجب أن يكون مؤشرا عليه من السلطات الجمركية في ميناء الشحن.
ولا يجوز تفريغ حمولة السفن وجميع وسائط النقل المائية الأخرى إلا في الدائرة الجمركية في الميناء، ولا يجوز تفريغ أي بضاعة أو نقلها من سفينة إلى أخرى إلا تحت إشراف الدائرة الجمركية، كما يتم التفريغ والنقل من سفينة إلى أخرى وفق الشروط المحددة من المدير العام.
ويكون ربان السفينة أو وكيلها أو من يمثله مسؤولا عن النقص في عدد القطع أو الطرود أو في محتوياتها أو في مقدار البضائع الفرط إلى حين تسلم البضائع في المخازن الجمركية أو في المستودعات أو من قبل أصحابها عندما يسمح لهم بذلك، مع مراعاة أحكام المادة (54) من نظام الاستيراد والتصدير.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
اخبارية حفر الباطن


القوالب التكميلية للأخبار